رياضة 24 وانطلاقة الروح الرياضية

حازم إمام

الأحد 25-12-2016 AM 10:16

رياضة 24 وانطلاقة الروح الرياضية

حازم إمام

الأحد 25-12-2016 AM 10:16
حازم إمام

مع كل بداية يجب أن تكون هناك كلمة للتمني، وعلى قدر ما أتمنى التوفيق للموقع الجديد، والعملاق (رياضة 24) على قدر ما كلي ثقة في نجاح الموقع واحتلاله مكانة متميزة وسط السباق الاعلامي الرياضي في مصر، ولو تمنيت شيئاً أخر غير التوفيق لكل العاملين على هذا الموقع الشاب، سيكون هذا التمني هو نبذ التعصب، الآفة التي تعيد الكل للوراء، وتؤخر أي محاولة للتقدم أو التحرر الرياضي.

الاعلام الرياضي في مصر بات قنبلة موقوتة، بات كل صغير يملك القدرة على الكتابة والتعصب لناديه أو فكرته، أن يكتب مقالاً ليسكب البنزين على النار المشتعلة في الأساس لتزداد اشتعالاً، يوماً بعد يوم، وهي الأزمة الكبرى التي تعاني منها مصر في الوقت الحالي، فلن تنجح أي محاولة للنهوض بالرياضة المصرية عامة، وكرة القدم خاصة دون ان ننبذ التعصب، الذي هو في الأساس فكرة، وعلينا جميعاً، كعاملين وناشطين في الحقل الإعلامي أن ننبذ هذه الفكرة ونهدمها من جذورها.

عندما يدخل الساحة كيان كبير مثل (رياضة 24) ليختلف عما يقدمه أي موقع رياضي أخر، أي موقع من المواقع التي لا تهتم بالمضمون ولكنها تهتم فقط بالإثارة من أجل زيادة رقعة المتابعة، وقد تعلم – أو لا تعلم – بأنها تزيد بهذه التصرفات من رقعة التعصب والمتعصبين الذين هم سرطان الملاعب الذي ينهش في جسد الرياضة المصرية.

نسعى لتأسيس مرحلة جديدة، مليئة بالوعي والثقافة الرياضية، تقبل الأخر، والاعتراف بالهزيمة دون ضجيج، تحية المنافس وليس الخصم، لأنه لا توجد خصومة في الرياضة، علينا كاعلاميين التركيز على مثل هذه الكلمات التي تبدو بسيطة في نطقها، كبيرة في معناها، لا توجد خصومة في الرياضة، فلا تطلق على منافسك لقب خصم، فهو في النهاية منافس لك في لعبة رياضية.

الكل يتابع الإعلام، والكل يتحرك وفقاً لما يقوله الاعلام، لأن الإعلام هو المحرك الرئيسي لكل الأحداث، وهو ما يعني أن علينا توخي الحذر فيما نقوله وننقله، لأنه سيكون له مردود قوي في الشارع، وبالتالي سينتقل لكل محبي الرياضة الذين في وقت ما سيعودون للمدرجات، فإما أن تعود المدرجات بجماهير مثقفة متوازنة، أو تمتليء بالمتعصبين كارهي المنافسين والهزيمة.

كرة القدم في مصر ليست اتحاد كرة وأندية فقط، كرة القدم والرياضة عامة منظومة، أهم ضلع فيها هو الإعلام، ولهذا أرى في القائمين على (رياضة 24) الأمل في تقديم إعلام جديد ومتميز ومختلف، أتمنى أن يسيروا على الدرب الإحترافي لتقديم محتوى جديد ومختلف، وكل التوفيق لكافة الزملاء .. وكل التوفيق للرياضة والكرة المصرية.

مقالات متعلقة
تعليقات الفيسبوك
مقالات الرأي

خالد بيومي

ما نتمناه

أحمد عبدالباسط

أبوتريكة يعتذر لأبيه

بلال علام

أهلاً بالعرب